أسعار الدولار ترتفع بسبب الصراع بين السوق السوداء والبنوك


يبدو أن الأيام المقبلة ستشهد صراعا ساخنا، بعد عودة محلات الصرافة والسوق السوداء لاستئناف النشاط من جديد، ومحاولة جذب كميات كبيرة من الدولار.

ونجحت الحكومة، بعد قرار البنك المركزي، برفع تعويم الجنيه مطلع نوفمبر الماضي، وتحرير صرف الجنيه أمام الدولار، في غلق الباب أمام السوق السوداء لفترة قصيرة، والتحكم في سعر الدولار في الأسواق، وتولي البنوك مسئولية البيع والشراء.

واستقر سعر صرف الدولار أمام الجنيه المصرى، اليوم السبت، في البنوك حيث بلغ متوسط سعر صرف الدولار الأمريكى أمام الجنيه المصرى، 18.6945 جنيه للشراء و18.8450 جنيه للبيع.

أما على مستوى الصرافات، بلغ سعر الشراء الآن: ١٩٫٣٥ جنيه، ومتوسط سعر البيع ١٩٫٤ جنيه.

  1. التدوينة التالية
  2. التدوينة السابقة
    تعليقات الموقع
    تعليقات فيسبوك
جارى التحميل ...