recent
أخبار ساخنة

قصة النمله وسليمان الحكيم

الصفحة الرئيسية

 





قصص

قصص للأطفال قبل النوم

حكايات مشوقه للأطفال

قصص للأطفال من القرآن الكريم

قصة النمله وسليمان الحكيم

 

يسعد الأطفال بالإستماع لقصص ما قبل النوم فيمكن للآباء غرس القيم والأخلاق في نفوس أطفالهم وتعزيزشحصياتهم من خلال سرد القصص المختلفه عليهم  ويا حبذا لو بشكل منتظم مثلا كل ليله.

 فيصبح الطفل محبا للقصص وللكتب بشكل عام .

والاطفال بشكل خاص يحبون القصص المصوره والمعززبالرسومات والألوان المبهجه التي تلفت انتباههم وتجعلهم يحبون القصه ويتشوقون لسماعها.

وسنحكي لكم اليوم قصه ممتعه ومشوقه .

 وهي قصه من قصص القرآن الكريم لنتعلم منها الدروس والمواعظ.

قصة النمله وسليمان الحكيم

كان يا ماكان في قديم الأزمان كان هناك نملة تسير مع قومها بحثا عن رزقهم وكانت نمله ذكيه نشيطه مثل باقى أخواتها من النمل.

وكان النبي سليمان الحكيم عليه السلام يتحرك بجيشه العظيم المكون من الإنس والجن والطير والحيوانات فكان جيشا مهولا بمعنى الكلمه.

وأثناء مرور النمله هى وقومها لاحظت قرب جيش سليمان منهم وهذا خطر شديد على النمل فخافت على قومها خوفا شديدا وذهبت مسرعة تحذرقومها من النمل ونادت عليهم بأعلى صوت لها ياأيها النمل ادخلوا سريعا إلى مساكنهم وانجو بأنفسكم حتى لا تتحطموا من جيش سليمان.

كما في قول الله تعالى في القرآن في سورة النمل

(حَتَّى إِذَا أَتَوْا عَلَى وَادِي النَّمْلِ قَالَتْ نَمْلَةٌ يَا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ)18

 

وبهذا الفعل النبيل الذي قامت به النمله أنقذت قومها من موت كان محتم.

ولما سمعها سيدنا سليمان الحكيم تبسم ضاحكا.

كما في قوله تعالى

(فَتَبَسَّمَ ضَاحِكًا مِّن قَوْلِهَا وَقَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ)19

وللعلم  سيدنا سليمان الحكيم كان يفهم لغة الطير والحيوانات ويستطيع سماعهم وهذا مما أنعمه الله على سيدنا سليمان عليه السلام .

كما في قوله تعالى

(وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُودَ وَقَالَ يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِن كُلِّ شَيْءٍ

 إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ)16

هناك دروس مستفاده تعلمناها من هذه القصه.

الدروس المستفاده من القصه:

أولا:أننا نخاف على بعضنا البعض من الأخطار ونسعى لتحذير بعضنا.

ثانيا:التعاون والعمل الجماعي.

ثالثا:شكر الله وحمده على نعمه كما شكر سيدنا سليمان الله عز وجل.

رابعا:لا يستهين أي فرد بدوره مهما كان صغيرا فكل منا له مسئوليه تجاه مجتمعه.

 

 

 

قصة النمله وسليمان الحكيم
Esraa Nasr

تعليقات

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

    1

    2

    google-playkhamsatmostaqltradent