السبت، 12 مارس، 2016

تقنية جديدة لزيادة سرعة تحميل صفحات الويب


قد يهمك أيضا : [شرح بالفيديو] حل مشكلة توقف الانترنت لبعض المواقع الإلكترونية
عندما يتعلق الأمر بالإنترنت فإن العديد من المستخدمين لا يتمتعون بالكثير من الصبر، فقبل عشرة أعوام من الآن لم يكن مزعجاً إلى حد كبير اضطرارنا للانتظار بضعة دقائق قبل أن يتم تحميل صفحة على الإنترنت أما الآن فإن لم نستطع فتح المقال الذي نريده على الفور نشعر بالضيق والضجر الكبيرين، ويبدو أن جوجل بدأت تضع هذا الأمر في حسبانها.

بعبارة أخرى تعد السرعة عاملاً مهماً للغاية الأمر الذي يفسر أهمية التقنية الجديدة التي طورها مخبر الذكاء الصنعي وعلوم الحاسوب في معهد MIT وجامعة هارفرد، فقد قام الباحثون من كلا الجامعتين بالتعاون على تطوير نظام يحمل اسم Polaris قادر على تقليل وقت التحميل بحوالي 34% عبر تقاطع عمليات تحميل محتويات الصفحة.

وقد صرح طالب الدكتوراه رافي نيترافالي حول هذا الموضوع قائلاً :

" قد يستغرق الأمر حوالي 100 ميلي ثانية كي يقوم المتصفح بالوصول إلى شبكة محمولة كي يحصل على إحدى البيانات، ومع زيادة تعقيد الصفحات فإنها تتطلب عدة جولات الأمر الذي يؤدي إلى زيادة مدة التأخير، وتهدف تقنياتنا إلى التقليل من عدد هذه الجولات كي نزيد سرعة تحميل الصفحة."

ودون الدخول في التفاصيل التقنية بشكل معمق يمكننا تبسيط الفكرة بالقول بأن صفحة الويب مؤلفة من عشرات المكونات المختلفة، وقبل أن تقوم بإدخال عنوان الصفحة التي تريد زيارتها فإن متصفحك لا يعلم الشكل الذي ستبدو عليه هذه الصفحة ولذا وعند تحميلها يتوجب على المتصفح أن يقوم باستحضار هذه المكونات من الشبكة واتخاذ القرار بمكان تواجدها.

وما يزيد من تعقيد هذه العملية هو طلب بعض المكونات من المتصفح أن يقوم باستحضار "التبعيات" وهي العناصر الإضافية الضرورية لتحميل المكونات الأساسية.

ويأمل فريق البحث أن تتم إضافة هذه التقنية يوماً ما إلى برامج التصفح كي يتمكنوا من إدخال تعديلات جديدة تعود بالفائدة على الجميع.

مواضيع ذات صلة

تقنية جديدة لزيادة سرعة تحميل صفحات الويب
4/ 5
بواسطة

إشترك بنشرتنا البريدية

إشترك معنا عبر بريدك الإلكتروني للحصول على اخر اخبارنا و مواضيعنا.

التعليقات متاحة للجميع فأحرص على أن يكون تعليقك معبر عن حسن أخلاقك و تقبل الرأى والرأى الأخر , كما نرحب بكافة الاستفسارات للموضوع أعلاه وسنقوم بمتابعة كافة التعليقات إن شاء الله .